|''|منتدى شمعه حياتي|''|


 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» الوفاء للوافين
الإثنين 16 مارس - 13:32 من طرف ماريتا

» موقع تصميم جرافيك و لوجوهات و فلايرات رائع
الثلاثاء 26 نوفمبر - 17:18 من طرف fsulaiman

» قصيدة القلب موجوع
الأربعاء 3 أبريل - 4:38 من طرف ❁בִʟ̤ɾʅɹ̣gɹ̇❁

» طريقه احترافيه لزياده عدد المشاركات:
الثلاثاء 29 يناير - 22:36 من طرف ❁בִʟ̤ɾʅɹ̣gɹ̇❁

» ماجستى ستايل
الإثنين 21 مايو - 19:53 من طرف ❁בִʟ̤ɾʅɹ̣gɹ̇❁

» برنامج الفوتوشوب 8 عربي
الثلاثاء 20 ديسمبر - 20:31 من طرف سامى الحسينى

» وصل اعلانك لاكبر عدد من المهتمين
الأحد 4 ديسمبر - 3:14 من طرف زائر

» ملاذ الروح
الأربعاء 30 نوفمبر - 21:14 من طرف زائر

» اجمل موقع اسبيس جليتر الرسوم المحركه الأجنبي
الثلاثاء 22 نوفمبر - 5:29 من طرف زائر

» ماهو شعورك عندما ترى امك تبكي ؟؟؟؟ دع قلمك يعانق الحرية فإختلاف الرأي لا يفسد من الود قضيه
الإثنين 21 نوفمبر - 19:47 من طرف زائر

» اغاني ألبوم يارفيق الذوق مصوره لـــخالد عبد الرحمن 2011
الأربعاء 16 نوفمبر - 9:06 من طرف زائر

» برنآمج SWisHmax بإصدآرهـ الثـآلـث ^-^
الثلاثاء 8 نوفمبر - 1:09 من طرف ابراهيم حامد

» مطلوب وكلاء ... منتج استهلاكي معروف ومشهور
الإثنين 31 أكتوبر - 11:40 من طرف مايا ياسين

» ماجور ياللي من فراقك تعلمت
الأربعاء 26 أكتوبر - 19:58 من طرف زائر

» قصيده تعبر عن حاله بكل المعاني
الأربعاء 26 أكتوبر - 19:46 من طرف زائر


شاطر | 
 

 المطاردة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
❁בִʟ̤ɾʅɹ̣gɹ̇❁
المدير العام
المدير العام
avatar

البيانات :
تقيم العضو : 300
العمر : 30

مُساهمةموضوع: المطاردة   الجمعة 25 ديسمبر - 17:19

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
المعلق:

ستبدأ المطاردة من جديد! قصة حياة أو موت يمدّها الأدرينالين بالطاقة ويغذّيها الشغف.

إنسان يصارع وحشاً، معركة قديمة قدم السهول الأفريقية حيث لا تزال روح الصياد تعيش في ذكرى الضحيّة.

مهارات الإنسان مقابل قوة الحيوان، في هذا السباق القديم الجديد، انطلقت المطاردة!

"ناميبيا" أرض الجمال الصارخ حيث لا تزال الحيوانات من العصور السالفة تجول في السهول.

هذه الحيوانات محمية هنا في المنتزهات الوطنية، التي تشكّل قطعة فسيفساء غنية، ولكن أكثر من ثمانين بالمائة من الحيوانات البرية الموجودة في "ناميبيا" تعيش خارج هذه المنتزهات، أي في الأراضي التجارية والحضرية، بحيث تتقاسم الأرض مع الحيوانات الداجنة والبشر.

تتغيّر ظروف معيشة هذه الحيوانات من مكان إلى آخر، وتكون المنافسة على الأماكن حامية كشمس النهار الحارقة، في هذا العالم ثمة أمر واحد مؤكد: النزاع بين الحياة البرية والبشر أمر لا بدّ منه.

لاحظ أحد المزارعين وجود وحيد قرن في مزرعته خارج المنتزه، وقد اعتبره المزارع تهديداً على ماشيته وحياته على السواء.

تقع مسؤولية القبض على وحيد القرن على فريق متخصّص تابع لوزارة السياحة والبيئة، يجب أن يصل هذا الفريق إليه قبل أن تقضي عليه الشمس الحارقة أو رصاصة أحد الصيّادين.

الطبيب البيطري "بريندون تيندال" يشرح لنا العملية.

بريندون:

من الصعب القبض على هذه الحيوانات لأننا لا نتبلّغ عن وجودها إلاّ بعد مدة، فإمّا يتصّل بنا أحد المزارعين أو أحد أفراد الوحدة التي تبلّغ عن وجود أي حيوان خارج المحميّة، غالباً ما تكون هذه الحيوانات عطاشًا منذ أيام ما يجعلها ثائرة.

هؤلاء الناس غير معتادين التعامل مع وحيد القرن، وتدور حول وحيد القرن الأسود أساطير كثيرة تتحدّث عن خطورته الكبيرة، لذا يشعرون أنه يهدّد حياتهم، وبشكل عام لا يريد الصيادون وجود هذه الحيوانات في مزارعهم.

متحدث:

إننا في حالة طوارئ، علينا أن نقبض على حيوان معيّن ونحن نسابق الوقت، لا نملك أي خيار، لذا نحن مجبرون على الدخول والقيام بالأمر بأكثر الطرق فعاليّة لتقليل خطر هذه العملية.

صياد:

في أفضل الحالات تكون لعبة القبض على الحيوان محدّدة ومنظّمة بالرغم من أنه يصعب تحديد من يقود من في بعض الحالات.

كل عملية قبض تختلف عن سابقاتها وكل واحدة مليئة بالمفاجآت والتحدّيات والمخاطر.

المعلق:

المخاطر الأكبر اقتصادية، فتجارة الحيوانات البرية عمل ضخم هذه الأيام، إن استغلال الحياة البرية مجال يدرّ ملايين الدولارات في أفريقيا وهذا القطاع ينمو بشكل سريع في الاقتصاد الناميبي.

هذا الفريق الخاص يواجه تحدّي تلبية احتياجات الحياة البرية، إنهم يقومون بإحدى أكبر عمليات القبض على الحيوانات في تاريخ البلاد، إنهم يخططون للقبض على مئات الحيوانات التي تساوي ملايين الدولارات في غضون أيام معدودة.

رويتر:

يجب علينا أن نلتزم بهذه التعليمات بكل دقة.

المعلق:

الدكتور رويتر هو الطبيب البيطري المسؤول هنا.

رويتر:

يبدو جليًّا أنه عمل شاق ومحفوف بالمخاطر ولكننا نتخذ الإجراءات الوقائية اللازمة للحد من هذه المخاطر.

ثمة ضغط كبير خصوصاً أن الحيوانات التي تُباع ستعمل بالتأكيد.

المعلق:

إن هدف كل فريق حماية البيئة من خلال القبض على الحيوانات، لكن المخاطر شديدة.

إن الحيوان الأول الذي تسعى للإمساك هو حيوان كان يركض قبل مائة عام لينجو بحياته بالمعنى الحرفي لهذه الكلمة.

كان الصيد يستهدف أكثر ما يستهدف النعامات التي كانت على وشك الانقراض، فقد رغب الصيادون بالحصول على لحمها في حين أراد البعض الآخر التخلّص من الطيور الضخمة المتواجدة في أراضيهم.

ثم فجأةً باتت النساء هن المسؤولات عن هذه الظاهرة فمن "لندن" إلى "لوس أنجلوس" زاد الطلب على ريش النعام الذي دخل في تصميم الأزياء، كان الطلب عليها هائلاً وكان المصدر الوحيد النعامات الحية، لقد تم تأسيس سوق لهذا الريش بين ليلة وضحاها فازدهرت النعامات منذ ذلك الوقت.

لقد خرجت النعامات اليوم من إطار بيئتها الطبيعيّة فقد تأسست شركات كبرى لإدارة مزارع تربية النعام في أوروبا والولايات المتحدة وأستراليا وأفريقيا، ولا يزال الطلب على النعام يتزايد وفريق القبض على النعامات هذا ينوي تسليم كمية كبيرة منها.

لكن القبض على مثل هذا العدد الهائل ليس ممكناً على الدوام، في خلال الستينات كانت لعبة القبض على الحيوانات طريقة غير مباشرة للقضاء على الحياة البرية، كانت أعداد الحيوانات تتزايد، ولكن القبض عليها أوقف هذا النمو، فقد تمّ التضحية بآلاف الحيوانات ليتمكّن عدد قليل من العيش.

هذا الحارس المسؤول سيتكلم عن طريقة أخرى كانت الفضلى بالنسبة إليه.

جان:

ظننت أنني سأحمي الحيوانات ولكن كان أوّل سؤال طُرح عليّ: هل تجيد إطلاق النار؟ فسألت لماذا؟ فقالوا إنهم مجبرون على قتل بضعة آلاف من الحيوانات كل عام لإبقاء عددها منخفضاً، لقد كانوا يبحثون عن وسائل تتيح التخلّص منها بسرعة أكبر.

المعلق:

بحث الحارس عن بدائل.

جان:

شعرت بمسؤولية إيجاد طريقة للقبض على الحيوانات وإزالة أعداد هائلة منها، ولكن بعد ليالٍ من الأرق والتفكير المطوّل خطرت لي الفكرة، فجأةً في الليل.

المعلق:

كما يظهر في صور الأرشيف هذه لقد خطرت لـ"جان" الفكرة فجأةً في الليل فكرة القبض على الحيوانات بشكل جماعي باستخدام مواد أساسية تجرّ الحيوانات إلى الحظائر على شكل قمع.

إن بساطة هذه التقنية أدّت إلى انتشارها وخلال ستّ سنوات تطوّرت فيها هذه التقنية تمّ إنقاذ ستة عشر ألف حيوان من الموت بفضل الله.

لقد كانت هذه الطريقة ناجحة جداً بحيث إنها لم تُعدّل حتى يومنا هذا وقد ساهمت في إنقاذ مئات آلاف الحيوانات.

إن هذه الطريقة في القبض على الحيوانات جماعيًّا قلبت عالم حماية البيئة رأساً على عقب، فبين ليلة وضحاها ظهر مستثمرون جدد وبزغت فرص جديدة للحياة البرية.

يحوّل هؤلاء الرجال اليوم لعبة القبض على الحيوانات إلى فن من الفنون الجميلة، قد تكون المواد والتقنية بسيطة ولكن المواهب التي يتمتّع بها الفريق ليست سهلةً على الإطلاق، لكل رجل دور أساسيّ عليه القيام به وهذا الفريق نتاج سنوات من الخبرة والعمل الجماعي.

"جايني دوبريز" سافر طوال عشرة أعوام من عمره ولكنه أمضى حياته كلّها في البراري.

قد تكون طياراً حلّق عشرة آلاف ساعة ولكن إذا كنت لا تعرف سلوك الحيوان الذي تطارده فستصعب عليك مطاردته أو حتى إصابته.




المعلق:

جايني قادر على قراءة ما يدور في بال الحيوان.

جايني:

لا يمكن أن تترك الحيوان يتصرّف كما يشاء، بل عليك أن تسيطر عليه.

المعلق:

هؤلاء الرجال يحكمون السيطرة على الأرض تماماً كما يفعل "جايني" في الجو أي من خلال معرفة ردة فعل الحيوان حين يكون تحت الضغط.

الضغط من الجو ثابت ما يزيد الضغط على كل من وما هو موجود على الأرض.

لقد باتت الهوّة بين الإنسان والحيوان أصغر، وعلى الحيوان المتوحّش أن يخشى ما هو خلفه أكثر مما هو أمامه، إن الخطر لا يزول قبل إقفال البوابة الأخيرة.

يجب أن تنهي حماسة هذه المطاردة ولا بدّ من أن تنعكس الأدوار، يجب أن تهدأ هذه الحيوانات الهائجة.

مهارات الطبيب البيطري "رويتر" أساسية جداً لتحديد أي من هذه الحيوانات هو بأمسّ الحاجة إلى مسكّن، يؤثر مفعول المهدّئ في القطيع كلّه.

بعد دقائق يصبح تحميل الوحوش المفترسة آمناً، والآن يمكن للفريق أن يجتمع مجدداً.

القبض على الحيوانات نشاط من صلب الحياة البرية، حين يزول ضغط النهار لا مجال للعودة إلى البيت، فهؤلاء الرجال يمضون عشرة أشهر من السنة في الحقول بعيداً عن عائلاتهم، يبقون مشغولين على مدار الساعة، ولكنهم في الوقت عينه تحوّلوا إلى أسياد السرعة والانتظار.

لقد عمل بعض أعضاء هذا الفريق معاً منذ عشرين عاماً، وبالرغم من أن عملهم جماعي بامتياز يكون على "جايني" أن يقوم ببعض الأشياء وحده.

إنه يشعر بالضغط لأنه يعرف أن الفريق الموجود على الأرض ينتظرون ورود المعلومات إليهم، الهدف اليوم أكبر ظبي في أفريقيا!

يزن كل واحد من هذه الحيوانات أكثر من طن وعلى رأس كل منها قرنان معكوفان، يتمّ تسخين أنابيب بلاستيكية لتوضع على كل قرن.

هذه الأنابيب تحمي الحيوانات من وخز هذه القرون خلال تحرّكها، إنها تقنية سهلة ترتكز إلى استعمال مواد أساسية وإنقاذ حياة حيوانات كثيرة، لقد سجّل الفريق والمزارع نجاحاً باهراً في هذه العملية.

هذا القطيع سيشكّل نواةً لمجموعة جديدة في منطقة جديدة، إن تأسيس مجموعات جديدة هدف أساسيّ من أهداف القبض على الحيوانات، ولكن حين يكون الحيوان وحيداً ومهدّداً يزيد الخطر بشكل كبير.

يجري "بريندون تيندال" والفريق تحت ضياء البدر المكتمل إحصاء لتحديد عدد وحيدي القرن ذات اللون الأسود وللتأكد من أن حركاتها داخل أو خارج المنتزهات لا تخلّ بالتوازن الطبيعي.

بريندون تيندال:

برأينا من بالغ الأهمية أن نراقب المنطقة التي أخرجنا الحيوانات منها كي لا نؤمن مكاناً خالياً ليمتلئ من جديد، علينا أن نحرص على أننا لا نؤذي المصدر الأساسي لهذه الحيوانات في "ناميبيا".

المعلق:

لقد تكلل عمل الفريق بالنجاح، فهو يقوم على مراقبة وحيدي القرن وحمايتها والحرص على أن تشكّل هذه الحيوانات نواةً لقيام مجموعة كبيرة منها في المزارع الخاصة.

يتم انتقاء هذه المزارع بعناية، ويتم تسليم الحيوانات بعناية تامّة فهذا جزء من عملية حماية وحيد القرن.

يحظى حيوانات وحيد القرن بعناية خاصة خلال تواجدها في مسكنها الجديد وقبل أن تطلق في البرية مجدداً.

بعد أن تتخدّر تماماً يحاول العلماء الحصول على أكبر قدر من المعلومات عن كل من هذه الحيوانات، تؤخذ عينات من الدم لتحليلها جينيًّا، كما تؤخذ قياسات الحيوانات المختلفة لمقارنتها بغيرها.

أما العلاج الأهم فهو انتقاء الموقع المناسب لإفلات وحيدي القرن.

يحب أن نرفع رأسها، سنفتح فمها جيداً لنفحص أسنانها، هذه هي مجموعة وحيد القرن الوحيدة في العالم التي يتمّ تنظيف أسنانها جيداً هكذا.

يأخذ الفريق نسخًا لأسنانها بواسطة قوالب وذلك لتحديد أعمارها بدقة، تقنية كشف العمر هذه تتيح للباحثين معرفة قدرة الإنجاب لدى كل منها.

بعد طبيب الأسنان يحين دور الحلاّق، إن قرن وحيد القرن عبارة عن شعر مضغوط، لذا فهذا التمرين لا يسبب للحيوانات أي ألم لأنه يشبه قصّ الشعر تماماً، والهدف منه إنقاذ حياتها.

إن زرع هذا المرسل الصغير سيساعد على حماية وحيد القرن حين يخرج من الحظيرة.

يرسل هذا المرسل إشارة ثابتة، ما يتيح للحراس تعقّب وحيد القرن هذا ليلاً نهاراً، وملكية وحيد القرن لا تصدر إلاّ عن الدولة التي تُصادق على أن المزرعة قادرة على تأمين ملجأ آمن لهذه الحيوانات، على أن تضمن هذه المزارع أنها ستحمي هذه الحيوانات النادرة.

متحدث:

يملأ صدور بعض أصحاب هذه المزارع أو الأوصياء على وحيد القرن شغفٌ قويّ بهذه الحيوانات، ويقول كثيرون منهم إنهم لا يحصلون على أي منفعة مباشرة من الناحية السياحية لكنهم يستمتعون باقتناء حيوانات وحيد القرن، وهو تحدٍّ كبير للاهتمام بها ورؤيتها تتكاثر على أمل أن يصبح الاهتمام بنمو هذه الحيوانات وتكاثرها أشمل، أي على صعيد وطني في جميع أنحاء البلاد، أي "ناميبيا".

المعلق:

إنها لا تدرك هذا ولكن هنا، في بيتها الجديد، كثيرون يدعمونها ويتمنّون لها النجاح.

يقدّر هؤلاء الرجال حياة الحيوانات، لكن أسعار هذه الحيوانات تتفاوت في السوق المفتوحة، وكلّما كانت قيمة الحيوان أكبر زاد الضغط على فريق القبض على الحيوانات.

قد يمضي المزارع سنوات عدة وينفق ملايين الدولارات على إعادة تأسيس حياة برية في مزرعته، والقبض على الحيوان الخطأ يفسد بنية القطيع القيّم، وهو أمر لا يستطيع أحد أن يتحمّل أعباءه، عشرة أحمال ويبقى تسعة عشر حيواناً، لقد امتلأت الشاحنات تقريباً.

يتحقق الفريق مرّتين من عدد الحيوانات الموجودة في الشاحنات لقد لاحظوا فقدان ظبي.

جان:

لا يوجد المزيد من الحيوانات في المنطقة لذا على الفريق أن يغيّر خططه.

المعلق:

سيوسّعون دائرة بحثهم لتشمل المزرعة كلها، ينطبق هنا المثل القائل: كالبحث عن إبرة في كومة قش، يجب أن يجدوا ظبي أغبر واحدًا، فقد تضاعفت كلفة العملية وخطرها.

مسئول:

كلما كان سعر الحيوان مرتفعاً كلما ارتفع الضغط، عادةً ما يتحمّل فريق القبض على الحيوانات مسؤولية هذا الحيوان، في حال حصل أي شيء خطأ فعلى الفريق أن يدفع الثمن.

المعلق:

يراقب هذه العملية المشترون الذين استثمروا أموالاً طائلة في هذه الحيوانات وقد وضعوا ثقتهم بالفريق لتسليمها.

بالرغم من أن الحيوان مخدّر يتوخّى الفريق الحذر فهم يحترمون القوة الكامنة خلف قرونها القاتلة، بعد ساعتين من الضغط الحادّ، يعود الفريق إلى القاعدة.

عامل:

كان عملاً متعبًا.




المعلق:

هذا الظبيّ الأغبر واحد من حوالى ألف ظبي موجود في "ناميبيا"، في الواقع، هذا النوع من الظباء نادر جداً وتصديره ممنوع، لن تتغيّر القوانين إلاّ حين تتمكّن هذه الحيوانات من التكاثر في البلاد، هذا الذكر سيلعب دوراً مهماً لتحسين حال الفرس الأغبر.

رويتر:

نوعية هذه الذكور مهمة جدًا في التناسل.

المعلق:

سينضم الذكر إلى ثلاث إناث وذلك في إطار برنامج تكاثر جديد، إن نجاح هذه المبادرة الخاصة سيستغرق عدة سنوات وسيتطلب استثماراً قويًّا، بالرغم من ذلك كله، ينوي هؤلاء الرجال الانتظار، إنهم يدركون أن الإسراع في عملية القبض على الحيوانات ستكلّف الأجيال القادمة الكثير.

لقد سارت الأمور على أحسن وجه حتى الآن ولكن شيء واحد غير متوقّع قد حصل، الطوّافة لا تعمل ما أدّى إلى شلل العملية كلّها، ولكن العمل في الغابة يتطلّب القيام بالأمور ببساطة فها هي مروحية المليوني دولار تُربط بسيارتين قديمتين للبدء بالعملية.

يعمل "رويتر" مع "جاني" لسنوات في سائر أنواع العمليات من أبسطها حتى أكثرها تعقيداً، والآن سنرى خير مثال على القول الشائع: "ثق بالطيّار"، يبدو أن المحرّك يعمل بيسر وها هم يتحضّرون للتحليق.

سيلاقيهما الفريق في الموقع الجديد ولكنهما سيحلّقان وحدهما.

جايني:

خلال سنتين نمت بيني وبين الطيار علاقة وطيدة، فنحن نفهم بعضنا جيداً، أعرف ما الذي يغضبه ويعرف ما الذي يغضبني.

المعلق:

سنختبر هذا التفاهم بينما يتنقّل الفريق من موقع إلى آخر بحثًا عن حيوان يتخطّى أخطار القبض عليه.

يسعيان خلف وحيد قرن أبيض اللون على الأرض وفي الجو.

جايني:

وحيد القرن حيوان غاية في الخطورة لأنه ثقيل الوزن والتعامل معه صعب جداً، يجب أن تكون في الموقع المحدّد ويجب أن يكون كل شيء منظّم بدقة.

يحدق الخطر بكل عملية نقوم بها عند كل اتصال بين الإنسان والحيوان، فإذا توقّف مفعول المخدّر قبل أوانه ينتهي أمر هؤلاء الرجال.

المعلق:

إن أفراد الفريق الأرضي في تأهّب تامّ، لا يمكن أن يعرفوا إذا كان المخدّر أخذ مفعوله إلاّ عند الاقتراب من الحيوان.

لا تزال قرون وحيدي القرن مطلوبة جداً في السوق السوداء، وبالرغم من أن الصيد ليس شائعاً في "ناميبيا" إلاّ أن بعض هذه الأعمال تحصل، لا أحد هنا يخاطر بحياة وحيد القرن هذا.

المشتري موجود هنا يراقب العملية، ولكنه لا يريد أن يكشف عن نفسه، عنوان المرسل إليه غير مذكور، ففي السرية أمان أكبر.

عمل بعض هؤلاء الرجال لسنوات عدة بهدف حماية هذا الحيوان، إنهم يعرفونه باسمه وبشكله وآثاره.

إن آثار أقدام وحيد القرن مميّزة كآثار أقدام البشر، فلكل فرد من المجموعة أثر خاص به، قد لا يرونه ولكنهم يعرفون ماذا يفعل بالضبط والأهم أنهم يعرفون أنه بأمان.

أمّا الآن فلن يذهب وحيد القرن إلى أي مكان، ليس قبل أن يوضع في القفص ولفعل هذا سيحتاجون إلى مساعدة وحيد القرن.

يزن ذكر وحيد القرن البالغ ألفين وخمسمائة كلجم لهذا ليس من السهل تحريكه، هذا يطلّب قوة هائلة ومخدّراً فعّالاً.

يعطي "رويتر" وحيد القرن جرعة خفيفة من المنعش، بعد بضعة دقائق يستفيق وحيد القرن، عادةً ما يستعيد القوة اللازمة ليقف ولكنه لا يتمتّع بما يكفي من القوة ليهاجم هؤلاء الرجال، ينتظر الفريق لحين يأخذ الدواء مفعوله، لقد أصبح الفريق جاهزاً وكذلك وحيد القرن.

بالنسبة لهؤلاء الرجال فإن تحميل وحيد القرن يعني توديع حيوان اعتنوا به لسنوات.

دخل وحيد القرن القفص بأمان، إذاً انتهت مهمة هؤلاء الرجال، هذا ليس إلاّ مثال على القوة البشرية مقابل حمل يزن ثلاثة أطنان.

إنها قريبة وهي تستحق القليل من المساعدة في نهاية المطاف، دفعة بعد وتنطلق.

يشعر هؤلاء الرجال بالرضى لأنهم فعلوا ما في وسعهم للمساعدة في تأمين مستقبل وحيد القرن هذا، إنهم يسلّمونه بحالة جيدة والباقي يقع على عاتق أشخاص آخرين.

الفريق على مفترق طرق، سيحتاجون إلى كل مهاراتهم وإلى بعض الحظ الجيد للاستمرار.

هذا آخر جهد يقومون به للقبض على أطول حيوان في العالم حيوان يعد القبض عليه من أخطر العمليات.

الهدف هو القبض على أربع زرافات، ستوضع كل واحدة منها في منطقة مختلفة بهدف تكاثرها، سيُعاد نشرها في منطقة خلت من الزرافات بعد أن كانت قد ازدهرت بها وهذا أمر جسيم!

يبلغ طول الزرافة حوالي أربعة أمتار ونصف متر، وتزن أكثر من طنّين وركلتها قويّة لدرجة أنها قد تقتل أسداً، فسبحان من خلقها.

يشعر الفريق بالارتياح بعد القبض على الزرافة الأولى، لقد تمّ القبض على إحداها وبقيت ثلاث زرافات.

رويتر:

القبض على الزرافة مثير جداً لأن إطلاق سهام المخدّر يتمّ من على المروحية، ثم ننتظر أن يأخذ المخدر مفعوله فننزل الحيوان أرضاً قبل أن يفقد وعيه تماماً لهذه الغاية نستخدم دواءً يشلّ حركته.

حين يتخدّر الحيوان وتنشل عضلاته يُشدّ إلى الأسفل بواسطة الحبال، هذه العملية تتطلب سائقاً ماهراً يوصل الفريق إلى الزرافة في الوقت المناسب، ثم يقوم فريق من أشخاص محترفين وسريعين فيشدّوا الزرافة بالحبال بأسرع وقت ممكن فتتمدّد على الأرض في الوقت الذي يأخذ المخدّر مفعوله.

المعلق:

أخذ الدواء مفعوله وحان الوقت لإيقاظ الزرافة، السعي خلف هذا الحيوان الضخم محفوف بالمخاطر، فإذا وقعت تسقط بكل ثقلها.

كانت رجل طويلة واحدة تحمل كل هذا الوزن، انكسرت رجلها ولا يمكن القيام بشيء لمساعدتها.

رويتر:

يتولّد في نفوسنا شعور سيء إذا نفق أي حيوان خلال عملية قبض، خاصةً حين نشعر بأننا كنا قادرين على فعل شيء مختلف واستخدام التقنية الخاطئة وإلى ما هنالك.

المعلق:

بالرغم من أن هؤلاء الرجال قبضوا على آلاف الحيوانات فإن فقدان زرافة منها مؤلم جداً بالنسبة إليهم.

جايني:

أنت تشعر بهذا فعلاً، والرجال على الأرض لا يشعرون بالسعادة، إنهم يدركون أنه نوع من الفشل وأنهم يودّون أن يفعلون هذا بطريقة أفضل في المرة القادمة، سيفعلون هذا بالتأكيد، هؤلاء الناس محترفون، فهم يجيدون تحويل الألم إلى عزيمة.

المعلق:

كلهم يركزّون جيداً والكل مصمّمون على عدم خسارة حيوان آخر، يستمر البحث لحين إيجاد الحيوان الصحيح، هذه هي الزرافة المناسبة وهي تعرف هذا.

في هذا السهم المخدّر خيط رفيع بين الموت من جرعة زائدة أو من الضغط الزائد، قد تموت الزرافة فوراً في حال لم يصل إليها الفريق الأرضي في الوقت المناسب، يجب أن يوقعوها ليتمكّنوا من إعطائها الدواء.

بعد فترة يتحقق "رويتر" من درجة حرارتها في الوقت الذي يجهّز فيه الرجال الحبال.

ستستعمل الحبال نفسها التي استعملت لإنزال الزرافة لمساعدتها في الوقوف، لم يسترخِ أحد ما خلا الزرافة، لقد كانت الأخطار واضحة جداً في هذه العملية.

هذه الزرافة مقاتلة وكذلك هم هؤلاء الرجال، ولكنهم متفوّقون عليها، فهم يعرفون أن نقلها سيفيدها وسيفيد جهود حماية الحيوانات في "ناميبيا".

حين يستثمر أحد في الحياة البرية كهذه الزرافة مثلاً وحين يعمل هؤلاء الرجال على تسليمها بنجاح تجتمع جهود الجميع لتأمين مستقل آمن للحيوانات البرية في "ناميبيا".

وبسبب جهودهم أصبحت البرية في أفريقيا مساحة خضراء أكبر وأكثر انشراحاً، حين تتوقّف العجلات تكون الحيوانات قد وصلت إلى مكانها الصحيح.

جايني:

تغطّي المحميّات آلاف الهكتارات المربعة، أعني المحميات التجارية لم يكن هذا ممكناً فلاستثمار شيء يجب أن تحافظ عليه أوّلاً سواء كان هذا الشيء شجرة أو زهرة أو حيوان مثلاً.

المعلق:

إن عمليات القبض على الحيوانات ساهمت في استعادة الأرض البرية وبعثت أملاً جديداً في الحياة البرية في أفريقيا.

عامل:

إنا سعيد بعملي هذا ولا أفضّل القيام بأي شيء آخر، أحب عملي.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المطاردة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
|''|منتدى شمعه حياتي|''| :: منتديات عامه :: منتدى ♥•°΅°عالم الحياه البريه°΅°•♥-
انتقل الى: